الروائي التونسي كمال الرياحي في انتظار  » عشيقات النذل « 

Diapositive1IMG_2755

تونس -نجم الدين العكاري

يستعد الروائي التونسي وصائدالجوائز الأدبية كمال الرياحي لإصدار رواية جديدة ستحمل عنوان  » عشيقات النذل  »  ينتظر أن تكون جاهزة في الربيع المقبل

و قال الروائي التونسي كمال الرياحي انه أمضى مؤخراً  عقدَ روايته الجديدة والثالثة مع  دار الساقي  اللندنية/ اللبنانية؛ الدار التي تعاقد معها منذ 2011 وسبق ونشرت روايته الغوريلا وأعادت نشر روايته المشرط في طبعتها الثالثة.

الرواية الجديدة تحمل عنوان « عشيقات النذل »  ويتوقع الكاتب   أن تنشر  في شهر مارس 2015 لتكون حاضرة في معرض تونس الدولي للكتاب وبقية معارض الكتاب العربية والأجنبية.

وقد حرصت دار الساقي على توزيع رواياته السابقة في كل انحاء العالم مما دفع بالمترجمين إلى الشروع في ترجمتها إلى لغات عديدة، حيثُ ظهرت فصول ومقاطع ومقتطفات من أعماله الروائيّة والقصصية مترجمةً إلى الاسبانية والبولونية والفرنسية والانجليزية والعبرية والسويدية. كما وقدمها الكاتب بنفسه في ايطاليا وانجلترا وايرلندا وأمريكا ولبنان والامارات ومصر والجزائر. تجدر الإشارة إلى أنّ هذه الأعمال سبقَ وتمّ تقديمها في سنوات سابقة على الركح في الجزائر وفرنسا.

رواية عشيقات النذل لكمال الرياحي هي رواية موغلة في التجريب على صعيد مخيالها الروائيّ، حيث تروي في حبكة بوليسية حياة حبلى بالتشوهات لجيل سقط في الحقد الآسود، عاكسة هشاشة المجتمع الطبقيّ الذي لا يمكن أن يتعايش إلا في منظومة صراع. وهي بهذا تتخطّى حدود الأدب المحليّ وترهّلات معانيه، بأناقة سرديّة متّخذة من أسلوب الكوميديا السوداء والمراوحة بين الفانتازيا والحقيقة وسائل رشيقة لتكتب أعماق النفس البشرية وتفتح كوى عن الأعشاش الصغيرة التي يتربى  فيها الشر، حيث تتمدد الجريمة قبل أن تنفجر الدماء في السطح.

عشيقات النذل هو نصّ يعطي للأنذال صوتًا ومعنىً فلسفيًا عميقًا ويثور على واقع المعطيات والأفكار المجتمعيّة الجاهزة.

تستعين الرواية في تشكيلها بكل الأشكال السردية من كتابة اوتوبيوغرقية ومسرحيّة إلى رسائل وأخبار صحفية وتداع حر وهلوسات ولا تتردد في استعمال كل المعاجم الممكنة متقلبة بين لغة الأديب ولغة السافل ولسان العشيق ولسان النذل.

رواية تختبر كل المعاجم داخل فضاء هجين أراد أن يؤسس لعلاقة هجينة فأصابته لعنة التنافر.

رواية الرياحي مغامرة سردية جديدة ونقطة تحوّل مفصليّة في عالمه الروائيّ،  قريبة من عوالم الرواية الأمريكة المعاصرة وتتقاطع في أجوائها مع جنون بوكوفسكي وايروسية هنري ميللر وأسلوب تيار الواقعية القذرة وفجاجة الجيل الغاضب ورهافة جيمس دروت. هي عودة الحساسيّة للواقعيّة القذرة في ردائها العربيّ.

تجدّد دار الساقي ثقتها في الرياحي مؤكدةً نجاح التجربة معه وكانت قد تعاقدت مع الكاتب التونسي بعد فوزه بجائزة بيروت 39 لأفضل 39 كاتبًا وفوزه بجائزة أفضل رواية في تونس سنة 2007 عن روايته المشرط التي تحقق مع الساقي نجاحًا كبيرًا بعد أن تصدرت قائمة أكثر الكتب مبيعًا في بعض الدول العربية ومنها البحرين

المصدربوابة افريقيا الاخبارية

http://www.afrigatenews.net/content/%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%88%D8%A7%D8%A6%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%88%D9%86%D8%B3%D9%8A-%D9%83%D9%85%D8%A7%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%AD%D9%8A-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%B8%D8%A7%D8%B1-%D8%B9%D8%B4%D9%8A%D9%82%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B0%D9%84

A propos kamelriahi

KAMEL RIAHI Kamel riahi: tunisian novelist and journalist , born in 1974. He works as a cultural correspondent for prominent universal broadcasting including; newspapers, televisions and news agencies. He worked as the head of translation department at Arab Higher Institute for Translation in Algeria .In 2010, he returned to Tunisia where he joined the ministry of culture and took charge of the cultural panel in important spaces in the Tunisian’s capital. In 2007, got the “Golden Alcomar” prize to the best novel named “the scalpel” in Tunisia.In 2009 he was the only winner in “the Beirut 39” literary contest organized by high festival foundation to choose only 39 best arab novelists .One of the best five writers under the age of forty selected to participate in “the Bouker’s competition for two rounds. He issued a set of literary and monetary books such as; “Gulls memory” , “Stole my face” , “the scalpel” , “the gorilla” , “the movement of narrative fiction and it’s climate” and “thus spoke Philippe lejeune” and “the novel writing of wasiney al aaradj”.Some of his works have been translated into French,English,Italian,Hebrew and Portuguese languages.
Cet article a été publié dans Uncategorized. Ajoutez ce permalien à vos favoris.

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s